مشاركة الأفكار، أطلقها ولا تقتلها مع رحيلك

نعلم أن الأفكار ليست حِكرًا على أحد لكن الأغلب لديهم ظن أنهم مبتكرون لتلك الأفكار ولم يفكر فيها أحد غيرهم مِن قبل، فهناك من يريد بيع فكرته التي ستغير العالم أو ذاك الذي يبحث عن التمويل والمخرجين لفكرته مقابل التكرم عليهم ربما بحصة ٢٠٪ من المشروع مقابل أنه اخبرهم بالفكرة وربما لا يصلح حتى لإدارة المشروع الذي يسميه مشروعه وأن له الفضل الأكبر فيه.

كل هذه إفتراضات في حال وجد من يشتري منه فكرته أو يشاركه بها وغالباً هذا لن يحدث إذا لم يقم بتنفيذها بشكل مصغر وأثبت جدواها ونجاحها، منذ اكثر من سنة أطلق الأخ عمر خرسة موقع وأسماه شارك فِكرة، تم نشر نسبة قليلة جداً من الأفكار الجميلة والمبتكرة نوعا ما، لكنه الآن أغلق وذلك أفضل في حال لم يكن هناك خطة لتنظيمه وجعله اكثر نفع وتنظيفه من عروض بيع الأفكار التي لا تنتهي.

كلنا تأتينا أفكار كثيرة وبشكل يومي منها تساؤلات ومنها حلول لمشاكل نواجهها شخصياً ونتمنى لو أن أحدهم قام بتوفير تلك الحلول لنا، وكما يُقال أن أفضل فكرة مشروع هي البحث عن حل لمشكلة تواجه مجموعة من الناس، أغلب هذه الأفكار ننساها عند الإنتقال لفكرة أخرى خصوصاً إن كانت أفكار تخص أمور لا نفكر فيها إلا قليلاً، منذ مدة وأنا أستخدم تطبيق evernote على هاتفي لتدوين ما يأتيني من أفكار وتساؤولات اريد البحث عنها للعودة لها عند تفرغي والتعمق فيها.

بعد إفتتاحي لهذه المدونة رأيت أن أشارك ما اجده مفيد من افكار لمشاريع أو أفكار عابرة ربما تكون مفيدة لغيري وربما أجدها في يومٍ ما تعود علي بالنفع وتحل لي مشكلة ما، كما أدعوكم للقيام بذلك لعل ذلك يعطينا بعض الرضى عن النفس عند رؤية من استفاد من ما قدمناه، وإن لم يكن فلا يوجد خسارة في ذلك، والشكر ليونس بن عمارة الذي ألهمني لذلك بعد قراءة تدوينته: فكرة مشروع للمبرمجين العرب

سأحاول نشر أفكار المشاريع في تدوينات مستقلة وأضعها هنا في الأسفل مع بعض الأفكار التي أجدها منشورة في أماكن أخرى حتى يكون هناك بعض التنظيم:

  1. فكرة مشروع دليل، دلني على السوق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.